alkhor-club.com

نادي الخور الرياضي

نستمد انتصاراتنا المستقبلية من تاريخنا!

المركز الاعلامي

    استقبل أمس نادي السد الرياضي عدد من المهنئين باللقب الكبير وعلى رأسهم السيد حسن جمعة المهندي رئيس نادي الخور والسيد عبد الله غانم المهندي مدير عام نادي الخور وكان في استقبالهم رموز نادي السد تقدمهم سعادة السيد/ عبد الله بن حمد العطية الأب الروحي للسداوية ومعه سعادة السيد/ تركي بن ناصر العلي المدير العام للنادي، وتحدث السيد/ حسن المهندي خلال مشاركة نادي السد احتفالاته : "نيابة عن ادارة نادي الخور ومنتسبي النادي  نبارك للإخوان في نادي السد وعلى راسهم الشيخ محمد بن خليفه آل ثاني رئيس النادي والاب الروحي  للسداوية سعادة السيد/ عبدالله بن حمد العطية وجمهور الزعيم." واستكمل حديثه: "حظاً أوفر للإخوان في نادي الريان، قدمتم مباراة تليق بمستوى الحدث وفالكم التوفيق في المرات القادمة. نشكر الاخوان في اللجنة العليا للمشاريع والارث على الانجاز وليس بغريب عليهم ونتوقع الافضل ولان قطر تستحق الافضل، فشكرا للجميع من القلب " 

    حصد الموهوب مبارك شنان خضر مهاجم فريق الواعدين بنادي الخـــور على كــأس هــداف دوري الواعدين تحت 13 سنة، وذلك بعد تصدره قائمة هــدافي البطولة بالموسم المنقضي برصيـــد (25) هـــدفاً، وبفارق هــدفين عن زيـــد عبدالله زميله بالفريق وصاحب المركز الثاني برصيــد (23) هــدف ، وقــد تم تتويج اللاعب ومنحه كــأس هــداف البطولة على هامش حفل تتويج بطــل كــأس الواعدين والذي جمع لخويـــا مع نظيره الأهلي بملاعب إدارة التطويــر وقــد أعــرب والــد اللاعب مبارك شنان عن سعادته البالغة بتكريم نجله وحصوله على لقب هــداف الدوري واعتبر هذا التتويج هــو تتويــج لفريق الواعدين بنادي الخــور والذي حصد من خلاله ثنائي الهجوم على لقب الهداف والوصيف، وقــال شنان ... الخــور كان قريبا جدا من تحقيق لقب الدوري وظل منافسا قــويا حتى الاسابيع الأخيرة لولا سوء الحظ في المواجهتين الاخيرتين لتوج بطلا، في المقابل قــال السيد / ناصر الشيبة - نائب رئيس قطاع الفئات السنية بالخــور.. خسرنا بطولة ولكننا كسبنا فريقــا له مستقبل مشرق لما يتملكه من مواهب مؤكدا على الدعم اللامحدود من السيد / جمعة حمد المهندي رئيس القطاع، لجميع اللاعبين.

    قامت إدارة نادي الخور الرياضي ممثلة في السيد/ حسن جمعة المهندي رئيس النادي، والسيد/ عبد الله غانم المهندي المدير العام، والسيد/ حمد دسمال الكواري رئيس جهاز الكرة بتوقيع عقد المدرب الجديد للفريق الأول لكرة القدم لوران بانيد وذلك خلفاً للمدرب السابق جون فرنانديز والذي انتهى عقده مع الخور هذا الموسم. وفي لقاء مع المدرب أعرب فيه عن سعادته بالعودة مرة أخرى للدوري القطري حيث صرح قائلاً: انا سعيد جداً للعودة للدوري القطري مره أخرى والمشاركة في تحدي جديد مع نادي الخور. وأضاف المدرب قائلاً: كانت المفاوضات جادة من قِبل مسؤولي النادي وهذا ما دفعني لقبول العرض دون اي تردد وأن الهدف المنشود هو تطوير الفريق واللعب على المراتب المتقدمة ولهذا سوف أقوم بقصارى جهدي لتقديم كل ما أملك من أجل الفريق. وفي النهاية أشكر إدارة النادي على ثقتهم بي وسنبدأ الاعداد للموسم الجديد من الآن بحدية وطموح الجدير بالذكر أن المدرب الفرنسي لوران بانيد كان قد سبق بتدريب فريق أم صلال وأحرز معه بطولة كأس الأمير وذلك موسم 2007 ـ 2008. 

    حـــول فريق الخـــور تأخــره بثلاثة أهـــداف إلى فــوز صعب وعسير على مسيمير بأربعــة أهــداف مقابــل ثلاثة في المواجهة التي جمعت الفريقين بملعب الخــور الفرعي رقــم (1) ضمن مواجهات الأسبوع الرابـع عشر والأخير من المرحلة الثانية لدوري الشباب تحت (19 سنة) ، أحــرز رباعيــة الخــور عبدالله ناصر المريسي (هاتريك) وعبدالرحمن محمد رجب في الدقائق (26 – 72 – 83 – 89) ، بينما احــرز اهــداف مسيمير أديب عبدالكريم (هـدفان) ومحمود السيد في الدقائق (32 – 35 – 79) . بالعــودة لتفاصيل المواجهة نجــد أنها جاءت متكافئة في أحداثها تقاسم الفريقان السيطرة والاستحواذ خلال الشوط الأول وان كانت الأفضلية النسبية لفريق الخـــور، بدايــة المواجهة شهدت استحواذ من الخــور قابله دفاع محكم من مسيمير واستطاع دفاع الضيوف منع من وصول هجمات الخــور للمرمى ، فيما شكلت هجماتهم المرتدة خطورة على مرمى الخــور ، وعند الدقيقة (26) ينجح اللاعب عبدالرحمن محمد رجب في إنهاء سلبية نتيجة اللقاء بتسديدة مباغتة رائعة استقرت في الزاوية اليمنى العليا لمرمى مسيمير ، لكن سرعان مــا جــاء الــرد السريع من الضيوف وتحديدا في الدقيقة (32) حيث نجحوا في إدراك التعادل بواسطة أديب عبدالكريم من تسديدة من ضربة حــرة مباشرة أخطــأ حارس الخــور راشد المهندي التعامل معها لتستقر الكرة في شباكه ، بعدها بثلاث دقائق فقط يتمكن مسيمير من التقدم بالهــدف الثاني بواسطة محمود السيد من تسديدة قـوية من الزاوية اليمنى على يسار حارس الخــور ، بعد الهــدف ضغط الخــور بشدة على الضيوف وحاصرهم في منتصف ملعبهم لكن دون خطورة حقيقية على مرمى مسيمير ، لينتهي الشوط الأول بتقدم مسيمير بهدفين لهــدف . شهدت أحداث الشوط الثاني سيطرة تامــة للخــور على مسيمير وشكلت تحركات عبدالرحمن محمد رجب وعبدالسلام صالح وعبدالله المريسي ومن خلفهم عبدالله علي المهندي خطورة كبيرة على مسيمير فيما اعتمد الضيوف على التكتل الدفاعي مع تهدئة اللعب واهــدار الوقت بمحاولات إدعاء الإصابة في ظــل هيمنة الخور على أرجاء الملعب ، حتى جاءت الدقيقة (27) التي أدرك فيها الخــور التعادل عبر الموهوب عبدالله ناصر المريسي بعدما تلقى تمريره عبدالرحمن رجب ورواغ مدافع مسيمير وسدد الكرة في الزاوية اليسرى لمرمى مسيمير ، بعد الهــدف اندفع الخــور هجوميــا من اجـــل إحــراز هــدف الفــوز فيما استغل ذلك مسيمير ومن هجمة مرتدة واعــدة ينجح اللاعب أديب عبدالكريم في إحــراز هــدف فريقه الثالث بعدما تلقى تمريره عرضية من محمود السيد ثم هيأها لنفسه وسددها قــوية في الزاوية اليمنى العليا لمرمى الخــور ، لتزداد سخونة اللقاء وتشتعل الاجــواء ويواصــل الخــور رحلة البحث عن التعادل مرمى أخــرى وهــو ما تحقق في الدقيقة (37) بواسطة اللاعب عبدالله ناصر المريسي من ضربة حرة مباشرة نفذها بإتقان شديد ، بعدها واصــل الخــور ضغطه في محاولة لإحــراز هــدف الفــوز والذي جــاء في الدقيقة الأخيــرة من ضربة جــزاء تصدى لها ببراعــة عبدالله ناصر المريسي ، ليطلق بعدها حكم اللقاء صافرة نهاية المباراة وختام الموسم بفــوز صعب للخــور على مسيمير بأربعة أهــداف مقابل ثلاثة

    حقق فريق الخـــور فــوزا سهــلا على مسيمير بأربعــة أهــداف مقابل هـــدف واحـــد في المواجهة التي جمعت الفريقين بملعب الخــور الفرعي (1) ضمن مباريــات الأسبوع الرابع عشر والأخير من المرحلة الثانية لدوري الناشئين تحت (17) سنة ، أحـــرز رباعيــة الخـــور كــلا من سيف احمــد وعبدالرحمن جمــال والناجي الصادق وحسام الدين براهمي في الدقائق (46 – 59 – 75 – 83) ، بينما أحرز هــدف مسيمير الوحيــد زيــاد مصطفى في الدقيقة (90) .  بالعــودة لتفاصيــل المواجهـة نجد أنها جاءت من طـــرف واحــد حيث سيطر الخــور على مجريات اللعب تماما واحسن لاعبــوه الانتشار في كــل أرجــاء الملعب ، فيما اعتمــد فريق مسيمير على تكثيف الدفاعات والاعتماد على الهجمات المرتدة وان كانت قليلة جــدا ، وجاءت سيطرة الخــور على مجريات اللعب بفضل تحركات حسام الدين براهمي وعبدالرحمن جمال ومطر المهندي ومن أمامهم محمد سيف ، لكن دون خطورة حقيقية على مرمى مسيمير ، باستثناء فرصة اللاعب حسام براهمي الذي تلقى تمريره عرضية من مطر المهندي وهــو في مواجهة المرمى حيث سدد الكرة بقــوة تصدى لها حارس مسيمير ببراعة ، فيما كانت اخطر فرص الشوط الأول عندما مرر ناجي الصادق الكرة لـ عبدالرحمن جمال داخل منطقة الجــزاء سددها لـــوب ن فوق الحارس ولكنها علت العارضة ، لينتهي الشوط الأول بالتعادل بدون أهــداف .  في الشوط الثاني باغت الخـــور الضيوف واستطاع إحــراز هــدفه الأول بعد دقيقة واحــدة من بداية الشوط من تسديدة أرضيــة قــوية من سيف أحمــد استقرت في الزاويــة اليسرى لمرمى مسيمير ، بعد الهــدف ضغط مسيمير وتحول من الأداء الدفاعي للهجوم لكن براعة ثنائي الدفاع محمود نــادر والناجي الصادق حالت دون وصول الخطورة لمرمى محمد عبدالوهاب حارس الخــور ، فيما استغل الخــور الاندفاع الهجومي لفريق مسيمير واعتمد على الهجمات المرتدة السريعة لينجح في إضافة هــدف ثاني في الدقيقة (14) بعدما تلقى عبدالرحمن جمال عرضيــة أرضية متقنة من سيف احمد سددها مباشرة داخل المرمى ، بعدها استسلم مسيمير فيما واصل الخــور تفوقه ونجح في زيــادة الفارق بإحراز الهدف الثالث في الدقيقة (24)بواسطة الناجي الصادق بمهارة فرديــة ، ومن تمريرة عرضية رائعة من مطر المهندي يضيف اللاعب حسام الدين براهمي الهــدف الرابع للخــور وذلك قبل سبع دقائق من نهايــة الشوط الثاني ، قبــل أن ينجح لاعب مسيمير زيــاد مصطفى في إحــراز هــدف فريقه الوحيــد من تسديدة اللاعب تميم محمد التي تصدى لها حارس الخور البديل عبدالرحمن احمد لتجد متابعة من تميم محمد الذي اودع الكرة داخل المرمى وذلك قبل دقيقة واحــدة من نهاية اللقاء .

    جددت إدارة نادي الخور برئاسة حسن جمعة المهندي عقد لاعب الفريق رضا شنبه لمدة موسمين ، وذلك في إطار حرص النادي على الحفاظ على لاعبيها استعدادا للموسم المقبل..  

    عقـــد مجلس إدارة نـــادي الخـــور الرياضي برئاسـة السيد / حسن بن جمعة بوجمهور المهندي ، اجتماعا هــامـــا بحضـــور الجهـاز الفني والإداري للفريق الأول لكـــرة القــدم ، وقـــد رحــب السيد / رئيس النــادي بالسادة الحضـــور وتقدم لهـــم بخالص الشكر والتقديـــر على جهودهم الملموســة ونجاحهم في اجتيــاز هـــذا الموسم الاستثنائي وضمان بقــاء الفريق بــدوري نجـــوم قطـــر في ظـــل الصعوبات التي واجهت الفريق والتعامل مع نظام المسابقة الذي يقضي بهبــوط أربعـة أنــديـــة وهـــو مــا زاد من صعوبـــة الموســم نظرا للمنافســة الشرســة بين نصف أنــديــة الدوري لتفادي الهبــوط ، وتم خـــلال الاجتماع مناقشة الإيجابيــات والسلبيات التي واجهت الفريق خـــلال الموســم بالإضــافـــة إلى احتياجات الفريق للموسم القادم كما أكد على ضرورة الاستمرار بنفس الروح وعدم النظرللخلف وذلك لتوفير البيئه الخصبه للارتقاء بمستوى الكره في النادي مع توفيــر كــافــة احتياجات الفريق ، وتطرق الاجتماع ايضا لمناقشــة خطة إعداد الفريق للموسم الجــديد والبدء في التجهيز لمعسكر بإحــدى الدول الأوروبيــة وسيتم الاستقرار على موعــد ومكان المعسكر في وقت لاحق . وفيما يخص ملف اللاعبين المحترفيــن فقــد تم الاستقرار على بقــاء البرزايلي ماديســون فورماجيني والذي يمتد عقــده لموسمين قادميــن ، بينما تــم توجيــه الشكـر والتقديــر لباقي اللاعبين المحترفين التي انتهت عقــودهم مثـــل المغربي محسن ياجـــور والبرازيلي ويلتون دي سوزا والكويتي سلطان العنزي ، وقــد توجه مجلس الإدارة لهم بجزيــل الشكر والتقديــر لهم على جهودهم خــلال الموسم المنقضي مؤكــدين على أن نـــادي الخــور مكانهم الثاني . وقـــد تقــدم مجلس الإدارة بخالص الشكر والتقديـــر للمديــر الفني للفريق الأول الفرنسي جـــان فيرنديز على جهوده المبذولــة خلال الفترة التي قضاها داخـــل قلعة الفرسان مؤكديــن على أن المديــر الفني قــد ساهم خــلال فترة تواجــده على رأس القيادة الفنيــة للفريق ومــا يملكه من خبرات كبيـــرة ساهمت في تطوير أداء الفريق خلال الفترة التي قضاها داخل قلعة الفرسان وتمنى مجلس إدارة النادي التوفيق للمديــر الفني خــلال المرحلة القادمة . وتم خـــلال الاجتماع مناقشة ملف اللاعبين المحليين حيث وافق المجلس على استمرار جميع اللاعبين المحليين الساريــة عقودهم وذلك بناءا على التقرير المقدم من المدير الفني والتوصية باستمرار هؤلاء اللاعبين حفاطاً على استقرار الفريق وكذلك الموافقة على مخاطبــة الأنــدية بشأن اللاعبين المعارين للخـــور لتجديد إعارتهم وذلك بعــد ظهورهم بمستوى مميز مع الفرسان الموسم الماضي . وقــد أكــد السيد / رئيس النادي أن إدارة النــادي تعكف حاليــا على دراســة السيرة الذاتيــة لعــدد من المدربين الأكفـــاء من أصحاب الخبرات الكبيرة في عالم التدريب لاختيار أحــدهم لقيادة كتيبة الفرسان الموسم المقبـــل بعد رحيـــل الفرنسي جان فيرندنيز ، هــذا بالإضــافــة لدراســة السيرة الذاتية للعديد من اللاعبين المحترفين لاختيــار ثلاثــة محترفين أحدهم أسيوي لتدعيم صفوف الفرسان حتى يظهر الفريق بشكل متميز الموسم المقبـــل وتكوين فريق يستطيع المنافسة على مركز متقدم ، وفي ختام الاجتماع أكــد المهندي ان القادم أفضل ولكن من الضرورة قبول التغيير في الوقت الحالي للحصول على نتائج ترتقي بهذا الكيان الكبير وتقدم بالشكر والتقديــر لجميــع العاملين بالنــادي من لاعبين ومدربين وموظفين وعمــال على جهودهم الحثيثة وتفانيهم في أعمالهم متمنيين لهم مزيــد من التوفيق ولنادينا الكبير .

    جددت إدارة نادي الخور برئاسة حسن جمعة المهندي عقد قائد الفريق نايف البريكي لمدة 3 سنوات قادمة، وذلك في إطار حرص النادي على الحفاظ على لاعبيها استعدادا للموسم المقبل..

    السيد حسن جمعة المهندي رئيس نادي الخور الرياضي في تصريح له اليوم للموقع الإلكتروني للنادي: "الفوز طموح مشروع لأي فريق فاتمنى التوفيق لفريقنا في مباراه اليوم مع فريق لخويا". وأضاف "اختيار الأشخاص المناسبين والعمل الجماعي هو اُسلوب عملنا في النادي . لذلك ترفّعنا عن صغائر الامور من اجل النادي والأهالي فحافظنا على هدؤنا وانعكست النتائج على الاداره واداء الفريق". واستكمل حديثه قائلاً "نشكر سعادة وزير الثقافه والرياضه ورئيس اتحاد الكره على دعهم لكل الأندية القطرية وتذليل المعوقات لإستمرار المنظومة الرياضية. وشكر خاص للأخ خالد جاسم وقناة الدوري والكاس وبرنامج المجلس من محللين وإعلاميين على دعمهم وتعاملهم معنا بإحترافيه كمجلس اداره جديد. كما يسعدني ان اشكر كل رؤساء مجالس الإدارات التي مرت على النادي فهم الداعم الحقيقي للاداره الجديده".

    حقق فريق الخور فـــوزاً غالياً على فريق الشحانية بخمسة أهــداف مقابـــل هدفين في المواجهة التي جمعت الفريقان بملعب الخــور الفرعي رقــم (1) ضمن مواجهات الأسبوع الثالث عشر وقبل الأخير من المرحلة الثانيـــة لــدوري الشباب تحت (19 سنة) ، أحـــرز أهـــداف الخـــور هـــلال منصـــور المهندي (هاتريك) وعبدالله علي المهندي وعبدالله ناصر المريسي في الدقائق (7 – 44 – 72 – 85 – 88) ، بينما احــرز هـــدفي الشحانيـــة بشار عبيد مبارك ومحمد مناحي سعود ، في الدقيقتين (48 – 77) جاءت المواجهة في مجملها متكافئة في معظم أحداثها ، وإن كانت الأفضلية في شوط اللقاء الأول لمصلحة الخـــور الذي احسن لاعبـــوه الانتشار في كل أرجــاء الملعب وشكلت تحركات ثلاثي الوسط محمد راشد جاسم وعبدالرحمن محمد رجب وصــالح المهندي ومن امامهم الثنائي الهجومي عبدالله ناصر المريسي وهــلال منصــور المهندي خطورة كبيرة على مرمى الشحانيـــة، فيما اعتمد الضيوف على تنظيم الدفاعات والاعتماد على الهجمات المرتدة السريعة وإن كانت قليلة ، وعند الدقيقة الخامسة يهــدر لاعب الشحانية بشار مبارك فرصــة إحــراز الهـــدف الأول من هجمة مرتــدة سريعة بعدما تلقى تمريره بينية خلف دفاعات الخــور وســدد الكرة أرضيــة بجــوار القائم الأيسر لمرمى راشد المهندي ، في الدقيقة السابعة ينجح الخــور في إحــراز هــدفه الأول بواسطة اللاعب هـــلال منصــور المهندي ، من متابعة لعرضيـــة أرضيــة من عبدالله المريسي ، بعد الهــدف حــاول فريق الشحانيــة العـــودة لأجــواء اللقاء وأهـــدر اللاعب بشار مبــارك فرصــة مؤكـــدة للتهديف من تسديدة من خارج منطقة الجــزاء تصدى لها ببراعــة راشد المهندي ، وقبـــل نهاية الشوط الأول بدقيقة واحــدة ينجح اللاعب هــلال المهندي في إحــراز الهــدف الثاني بعدما تلقى تمريرة عرضية من عبدالرحمن رجب ورواغ مدافع الشحانية وسدد الكرة داخل المرمى ، لينتهي الشوط الأول بتقدم الخور بهدفين دون مقابل . وجاء الشوط الثاني عامرا بالندية والحماس من جانب الفريقان وجاءت المبادرة من فريق الشحانية الذي استحواذ على الكرة وضغط على الخـــور في منتصف ملعبه وبعد مرور ثلاث دقائق فقط يحتسب حكم اللقاء ضربة جــزاء للشحانية يتصدى لها ببراعة اللاعب بشار مبارك ،  بعد الهــدف واصـــل الشحانية ضغطه على فريق الخــور الذي تراجع لاعبــوه للمناطق الدفاعية والاعتماد على الهجمات المرتدة السريعة ، ونجح الخــور استغلال اندفاع لاعبــو الضيوف للهجوم ومن هجمة مرتدة ينجح اللاعب عبدالله علي المهندي في إحــراز الهــدف الثالث للخـــور من تسديدة رائعة في الزاويــة اليمنى العليا لمرمى الشحانية ، وذلك في الدقيقة (72) ، لكن سرعان ما عــاد الشحانية ونجح في تقليص الفارق مجددا بهــدف ثاني حمل توقيع اللاعب محمد مناحي بعدما تابــع تسديدة زميله المتألق بشار مبارك التي ارتدت من القائم الأيمن لمرمى الخــور ، وشهدت الدقائق الأخيرة حماسا كبيرا من كــلا الفريقين إلا أن خبــرة ومهارة لاعبــو الخــور منحتهم الأفضلية ونجحوا في تعزيز تقدمهم بهـدفين الأول جاء في الدقيقة (85) بواسطة القناص هــلال المهندي بعدما تلقى تمريرة بينية رائعة من عبدالله المريسي توغــل بالكرة داخل منطقة الجــزاء وسدد الكــرة أرضية لحظة خروج الحارس إلى داخل المرمى ، بينما جاء الثاني من ضربة جـــزاء احتسبها حكم اللقاء للاعب عبدالله المريسي بعد تعرضه لإعاقــة من حارس مرمى الشحانية ، لينتهي بعدها مباشرة اللقاء بفــوز الخــور على الشحانية بخمسة أهداف مقابل هــدفين . 

    واصـــل فريق الخـــور سلسلة انتصاراته بـــدوري الناشئين ونجح في تحقيق فــوز هــام على فريق الشحانيـة بهدفين دون مقابـــل في المواجهــة التي جمعت الفريقان بملعب الخـــور الفرعي (1) ضمن مواجهات الأسبوع قبـــل الأخيــر من المرحلة الثانية لدوري الناشئين تحت (17 سنة) ، أحـــرز هـــدفي الخـــور عبدالرحمن جمال وسعود حسن المهندي في الدقيقتين (40 – 84) . وبالعــودة لتفاصيـــل المواجهــة نجــد أنها جاءت من طـــرف واحــد حيث سيطر فريق الخــور على مجريات اللعب تماما خــلال الشوط الأول ، فيما اعتمد فريق الشحانية على التكتل الدفاعي والاعتماد على الهجمات المرتــدة وان كانت قليلة ودون فاعليــة على مرمى محمد عبدالوهاب حارس الخــور الذي لم يختبــر على مدار الشوط ، وشكلت هجمات الخــور خطورة بالغــة على مرمى الشحانيــة وجاءت أولى تلك الفرص عند الدقيقة السابعة من تسديدة قــوية من الناجي الصادق اصطدمت بالعارضــة ارتدت الكرة لتجد متابعة من سعود المهندي الذي ســدد الكرة أرضيــة تصدى لها حارس الشحانيــة ، وعند الدقيقة (26) يهــدر حسام الدين براهمي فرصــة مؤكــدة للتهديف من تسديدة من داخل منطقة الجـــزاء تصدى لها حارس الشحانيــة وحولها لركنيــة ، واستمر سوء الحظ ملازم للخـــور حيث أهــدر سعود المهندي فرصة أخرى من انفراد بمرمى الشحانية وسدد الكــرة تصدى لها حارس الشحانية ببراعة شديدة ، ومع الدقيقة (40) ينجح الخــور في ترجمة سيطرته بإحــراز هــدفه الأول بواسطة اللاعب عبدالرحمن جمال من تسديدة أرضية من داخل منطقة الجــزاء ، لينتهي الشوط الأول بتقدم الخــور بهــدف دون مقابـــل . وفي الشوط الثاني واصــل الخـــور سيطرته على مجريات اللعب فيما لــم يغيــر الشحانية من أسلوب لعبــه بـــل وتعمد لاعبــوه ادعاء الإصــابــة وإهــدار الوقت ومرت الدقائق على نفس النمط وكانت أخطــر فرص الشوط الثاني عند الدقيقة (65) حيث تلقى سعود المهندي تمريره بينية رائعة من إبراهيم حسن وتوغــل داخل منطقة الجـــزاء وسدد الكرة بقــوة اصطدمت بالقائم الأيسر ، ومرت الدقائق تباعـــا من الكر والفـــر حتى جاءت الدقيقة (39) التي نجح فيها سعــود حسن المهندي في إحــراز الهــدف الثاني من تسديدة قــويــة من خارج منطقة الجزاء استقرت في الزاويــة اليمنى العليا لمرمى الشحانية ، لينتهي بعدها اللقاء بفــوز الخــور المستحق على الشحانية بهدفين دون مقابــــل. 

    تأهل الخور للمرحلة الرابعة من كاس الأمير بفضل انتصاره المثير على منافسه السيلية بركلات الترجيح ٤/ ٣ بعد التعادل بهدفين لمثلهما بالوقت الأصلي للمواجهة التي جرت مساء اليوم برسم الجولة الثالثة من البطولة. وهذا هو الانتصار الثالث للخور على السيلية هذا الموسم بعد الانتصارين في دوري النجوم. ويواجه المنتصر الخور منافسه الأقوى لخويا بطل دوري النجوم في المرحلة الرابعة من البطولة يوم ٤ مايو المقبل. وكان السيلية قد تقدم بالهدف الأول عند الدقيقة ٢٦ عبر الأوزبكي تيمور ثم عاد الخور ليتعادل بالشوط الثاني عند الدقيقة ٥٢ عبر لاعبه البرازيلي ماديسون، وتقدم بواسطة بزمان عوض خويباري مع الدقيقة ٥٤ قبل أن تحمل الدقيقة ٨٦ هدف العودة السيلية من ركلة جزاء نفذها بنجاح الأوزبكي تيمور ليتم الاحتكام لركلات الترجيح التي ابتسمت للاعبي الخور إثر نجاحهم بتنفيذ ٤ ركلات مقابل ٣ لمنافسيهم. المواجهة شهدت بداية قوية للسيلية الذي سيطر على مجريات اللعب، غير أن لاعبيه كانوا قد تناقلوا الكرة دون أن يشكلوا خطورة على مرمى الخور الذي ظهر متحفظا بشكل كبير في ظل تمركز لاعبيه في منطقتهم في وضع الدفاع.. وشهدت الدقيقة ١١ أول محاولة هجومية خطرة من السيلية حينما توغل الروماني لازار ومرر بإتجاه الظهير المتقدم محمد جمعة الذي مرر بدوره لرامي فايز ليسدد الأخير تسديدة لم تكن محكمة تصدى لها الحارس بابا جبريل. واخيرا تقدم الخور للأمام ورد بمحاولة هجومية كعادته في انتظار فعل منافسه ثم القيام بردة الفعل وانتهى هجومه بتسديدة بعيدة عن المرمى. ودخلت المواجهة بعدها في سكون لنحو ثلاث دقائق بسبب إصابة الحارس بابا جبريل إثر احتكاك مع المهاجم لازار . وهاجم السيلية وتعرض واجنر للعرقلة قريبا من خط منطقة الجزاء ليتولى هو ذاته تنفيذ ركلة الخطأ التي تحولت لركلة ركنية لم تأتي بالجديد. وفي ظل الضغط المتواصل للاعبي السيلية وصلوا مع الدقيقة ٢٦ لمرمى الخور إثر هجمة أنهاها الروماني لازار بتمريرة رائعة تجاوزت مدافعي الخور قبل أن تجد وهي في طريقها للمرمى المهاجم الأوزبكي تيمور الذي حولها بلمسة مباغتة مسجلا هدف التقدم لفريقه. وكاد الخور يصل للتعادل من هجمة سريعة لولا تدخل الحارس اليقظ غريغوري قبل الخطير ماديسون. ودخلت المواجهة في سجال متكافئ مع تخلي الخور عن أسلوب الحذر المبالغ فيه. وتبادل الفريقان الهجمات وسدد واجنر على الطائر وكادت تسديدته تأتي بالهدف الثاني. وأنهى بارو صديقي هجمة للخور عند ق ٣٣ بتسديدة مرت بجانب المرمى، وتبعه ضياع فرصة للتسجيل من بزمان عوض الذي سدد بإتجاه سماء المرمى بدلا من التمرير للمغربي ياجور. وسقط ماديسون داخل منطقة الجزاء عند ق ٤١ مطالبا بركلة جزاء رفضها الحكم عبد الرحمن الجاسم مطالبا اياه بالنهوض دون اعتراض. وتسارع إيقاع المواجهة مع تبادل للهجمات هنا وهناك واحتسب الحكم الجاسم ٥ دقائق وقت مبدد للشوط الأول وانتهى الشوط بتقدم السيلية بهدف.  بدأ السيلية الشوط الثاني باندفاع هجومي وأنهى محمد جمعة الهجمة بتسديدة خطرة تحولت لركلة ركنية. ورد الخور بهجمة انتهت بتسجيل هدف التعادل مع الدقيقة ٥٢ عن طريق الأعسر الخطير ماديسون الذي كان قد بدأ الهجمة عبر الجبهة اليمنى وتبادل الكرة مع الظهير عبد الله عايش الذي بدوره تقدم ومرر لماديسون ليسدد الأخير في المرمى كرة قوية لا تصد ولا ترد. وواصل الخور هجومه ووصل لهدفه الثاني عند الدقيقة ٥٤ حينما تقدم النجم ماديسون بكرة ومرر للمتحرك بزمان عوض الذي راوغ و توغل وواجه الحارس غريغوري وسدد ليصد غريغوري لتعود الكرة اليه ويسددها ثانية في المرمى مسجلا هدف التقدم. وحاول السيلية الرد السريع بهدف التعادل، بيد أن تسديدة واجنر الخطرة تصدى لها بابا جبريل. ومرت دقائق الشوط الثاني في كر وفر بين لاعبي الفريقين وبدت أفضلية للخور بتوازنه الملحوظ في الاداء دفاعيا وهجوميا قبل عودة السيلية للهجوم مجددا مع هجمات متلاحقة بغية إدراك التعادل وهو ما تحقق له مع الدقيقة ٨٦ على إثر هجمة قادها لازار الذي تعرض للعرقلة من البديل علي عبد الكريم لتكون ركلة الجزاء التي حولها الأوزبكي تيمور لهدف التعادل مسجلا هدفه الثاني في المواجهة ولتنتهي عقبها المواجهة بالتعادل بهدفين لمثلهما وليكون الفصل في التأهل للمرحلة المقبلة لركلات الترجيح التي سجل منها الخور ٤ ركلات عبر ياجور وويلتون وبزمان والقائد البريكي واضاع ماديسون فيما سجل السيلية ٣ ركلات فقط عبر تيمور وواجنر ودراغوس واضاع كل من لازار والبديل الأوزبكي سنجار ولتنتهي المواجهة بفوز الخور ٤ /٣ بركلات الترجيح.

    تعادل فريق الخـــور مع السيلية بهــدف واحـــد لكل فريق في المواجهة التي جمعت الفريقين بملعب أم صـــلال ضمن مواجهات الجـولـة السادسة عشر من المرحلة الثانية لدوري الأمـــل تحت (14 سنة) ، أحــزر هــدف الخـــور سعود المطاوعـــة في الدقيقة (8) ، بينما تعادل للسيلية خالـــد مسعود في الدقيقة (55) . بالعــودة لتفاصيـــل المواجهة نجـــد أنها جاءت متكافئة في أحداثها حيث شهد الشوط الأول أفضلية لفريق الخـــور والذي شهد سيطرة من لاعبــو الخــور على مجريــات اللعب ، فيما اعتمد فريق السيلية على تنظيم الدفاعات والاعتماد على الهجمات المرتدة السريعة ، والتي لم تشكل ادنى خطورة على مرمى أسامة عادل حارس مرمى الخـــور ، وعند الدقيقة الثامنة استطاع اللاعب سعود المطاوعة أحــراز هــدف الخــور الأول بعدما تلقى تمريره طوليــة من احمد رياض خلف دفاعات السيلية  انطلق بالكرة ليجد نفسه في مواجهة المرمى ويسدد الكرة أرضيــة لحظة خروج حارس المرمى ، بعدها حاول فريق السيلية الضغط على الخروج وإحراز هــدف التعادل إلا أن تألق دفاع الخــور حال دون ذلك ، وعند الدقيقة (25) يهـــدر اللاعب سعود المطاوعــة فرصة إحــراز الهــدف الثاني بعدما تلقى تمريره بينية من احمد رياض لينفرد بمرمى السيلية ويسدد الكرة بقــوة يتصدى لها ببراعة حارس السيلية ويحولها لضربة ركنية ، وجاءت الدقائق الأخيرة على نفس الوتيرة ، لينتهي الشوط الأول بتقدم الخــور بهــدف . في الشوط الثاني تحولت السيطرة والاستحواذ لفريق السيلية في الوقت الذي شهد تراجع كبير لفريق الخــور لمنتصف ملعبه للدفاع مع الاعتماد على الهجمات المرتدة السريعة في محاولة لاستغلال اندفاع السيلية للهجوم ،  فيما ضغط لاعبــو السيلية بقوة في محاولة لإحــراز هــدف التعادل ، وأهــدر مهاجمو السيلية فرصتين مؤكدتين للتهديف ، قبــل أن ينجح اللاعب خالــد مسعود في إدراك التعادل عند الدقيقة (55) بعدما تلقى تمريره عرضية أرضية داخل حدود منطقة الجـــزاء حولها مباشرة داخل المرمى ، في الدقائق الأخيرة الغى الحكم هـــدف  للخـــور للاعب احمد رياض بداعي التسلل ، وتمضي الدقائق المتبقة دون أي جديد وتنتهي المواجهة بالتعادل الإيجابي بهــدف لكل فريق.

    في إطار سعي واهتمام نادي الخور الرياضي في إحياء عادات وتقاليد آبائنا وأجدادنا المرتبطة في تراثنا الأصيل يشارك النادي في بطولة سنيار ٢٠١٧ المقامة في الحي الثقافي كتارا خلال الفترة من ٢٥-٢٨ ابريل ٢٠١٧ ... مع تمنياتنا لفريق النادي بالفوز بالبطولة

    تأهل الخور إلى المرحلة الثالثة من بطولة كأس الأمير عقب انتصاره العريض على معيذر بثلاثة أهداف دون مقابل في المباراة التي جرت على ملعب سحيم بن حمد في نادي قطر ضمن منافسات المرحلة الثانية. وسجل ثلاثية الفرسان المحترف المغربي محسن ياجور في الدقيقتين 24 و77 وسلطان العنزي في الدقيقة 84. شهدت المباراة أفضلية للخور في الشوط الاول الذي أضاع فيه الفريق عدة فرص محققة للتسجيل وسيطر على مجريات اللعب وخرج متفوقا بهدف دون رد. وفي الشوط الثاني كانت الأفضلية لفريق معيذر الذي سيطر وصنع عدة فرص للتسجيل لكنه لم يوفق في ترجمتها إلى فرص لتعديل النتيجة، وشهد ربع الساعة الاخير من المباراة هجمات سريعة لفريق الخور الذي استطاع أضافة هدفين اخرين ليفوز ويتأهل للمرحلة الثالثة من البطولة لملاقاة السيلية يوم الخميس القادم.

    حقق فريق أشبــال الخـــور فــوزا صعبـــا على الشمال بثلاثـة أهــداف مقابل هــدفين في المواجهة التي جمعت الفريقين بملعب الخــور الفرعي (2) ضمن مواجهات الجولة الثانية عشر من المرحلة الثانية لدوري الأشبال موسم 2016/2017 ، أحــزر ثلاثية الخــور محمد عبداللطيف المهندي (هدفين) وحمد محمد العنسي في الدقائق (17 – 34 – 80) ، فيما أحــزر هــدفي الشمال عبدالعزيز القحطاني وسيد أحمــد في الدقيقتين (23 – 37)  بالعــودة لتفاصيــل المواجهة نجـد انها جاءت متكافئة في شوطها الأول ، حيث تبــادل الفريقان السيطرة على مجريات اللعب فيما لم تشكل أي من هجمات الفريقان خطورة على المرمى ، في الدقيقة (17) استطاع اللاعب محمد عبداللطيف المهندي إحــراز هــدف الخــور الأول من متابعة لعرضيــة اللاعب حمد العنسي والتي أخطأ الحارس في التعامل معها وسقطت من بين يديه لتجد متابعة من محمد عبداللطيف الذي أودع الكرة داخل المرمى الخالي ، لكن سرعان من أدرك الشمال التعادل بواسطة اللاعب عبدالعزيز القحطاني بمهارة فرديــة بعدما توغل وسط دفاعات الخــور ونجح في المرور من مدافعان وسدد الكـرة أرضيــة داخل المرمى ، بعد الهــدف استحوذ الخــور على الكرة وكان الأفضل انتشارا لكن دون فاعلية هجوميــة فيما تراجع الشمال لمنتصف ملعبه ، وعند الدقيقة (34) استطاع الخــور التقدم مجددا بواسطة اللاعب محمد عبداللطيف بعدما تلقى عرضيــة من يحيى مشهور تابعها برأسه إلى داخل المرمى ، لكن وقبــل نهاية الشوط الأول بثلاث دقائق أدرك الشمال التعادل بواسطة اللاعب سيد أحمــد من تسديدة من ضربة حرة مباشرة من منتصف الملعب أخطــأ حارس الخــور التعامل معها .  في الشوط الثاني فرض الخــور سيطرته المطلقة على مجريات اللعب تماما وشكلت تحركات يحيى مشهور دينامو خط الوسط وحمد العنسي وعبدالله إبراهيم ومن امامهم محمد عبداللطيف خطورة كبيرة على الشمال ، الذي تراجع لاعبــوه للدفاع واعتماهم على الهجمات المرتدة وإن كانت قليلة جــدا ، وأهــدر محمد عبداللطيف فرصتين مؤكدتين للتهديف ، واستمرت حالة الكر والفــر بين الفريقين حتى الدقائق الأخيــرة ، وبينما تتجه المواجهة لنتيجة التعادل وعند الدقيقة الأخيرة فاجــأ حمد محمد العنسي الجميــع بتسديدة ساقطة من حــدود منطقة الجــزاء في الزاويـة اليمنى العليا لمرمى الشمال ، ليطلق بعدها حكم اللقاء صافرة النهاية بفــوز الخــور على الشمال بثلاثة أهــداف مقابل هدفين .  وفي مواجهة أخــرى استطاع فــريق الشباب تحويـــل تأخره أمام الشمال بهدفين إلى فــوز بثلاثة أهــداف ، ضمن مواجهات الجولة الثانية عشر لدوري الشباب والتي جمعت بين الفريقين بملعب الشمال ، أحــرز أهــداف الخــور هلال منصــور المهندي وعبدالله ناصر المريسي (هدفين) في الدقائق (32 – 58 – 84) ، بينما أحــرز هــدفي الشمال نـــواف توفيق (هدفين) في الدقيقتين (36 – 43) .  وحقق فريق الناشئين فــوزا كبيــرا على مضيفه الشمــال بثلاثــة أهـــداف دون مقابـــل في المواجهة التي جمعت الفريقان بملعب الشمال ضمن مواجهات الجولة الثانية عشر من المرحلة الثانية لدوري الناشئين ، أحــزر ثلاثيــة الخــور سعيد يوسف المهندي (هدفين) وحسام الدين براهيمي في الدقائق (23 – 62 – 79) ليواصــل بــذلك فريق الناشئين مطاردته للجيش المتصــدر بفارق نقطتين قبل جولتين من نهاية المسابقة.  

    اقيم امس مهرجان البراعم الرابع للفردي لكرة الطاولة مواليد 2007 / 2009 حصل اللاعب / احمد مبارك على سعيد على المركز الثالث مواليد 2009 وحصل اللاعب / على مبارك على سعيد على المركز الثالث مواليد 2009 وتم تكريمهم من اعضاء الاتحاد واللجنة الفنية للمنتخبات وتم اختيارهم للمنتخب القطري، وتم ايضا تكريمهم بمكافاة فورية من السيد/ مرشد جاسم المهندي رئيس جهاز كرة الطاولة لنادي الخور. 

    يعلن نادي الخور الرياضي عن تنظيم البطولة الرمضانية للسداسي للسنة الثانية برعاية اللجنة العليا للمشاريع والإرث في الفترة من 2 إلى 19 رمضان 1438هـ. تقام بطولة فرسان الخور لكرة القدم 2017 على ملاعب نادي الخور الرياضي وستكون عبارة عن بطولتين: - بطولة الشباب فوق 18 سنة  - بطولةالعمداء فوق 30 سنة  بمجموع جوائز مالية تصل إلى 100 ألف ريال قطري. للتسجيل بالبطولة : لمن يرغب بالمشاركة، يتم تقديم الطلبات بمقر نادي الخور الرياضي مع دفع رسوم الإشتراك وقيمتها (2000) ريال قطري. للإستفسار يرجى الإتصال على :77117032 ينتهي التسجيل يوم الخميس الموافق 18 مايو 2017   شروط بطولة فوق 30 سنة

    حصــل عــدد من مــدربي قطاع الفئات السنية لكــرة القدم بنادي الخـــور الرياضي على دورة دبلوم تدريب المحترفين (Pro) التي نظمها الاتحاد العــراقي لكرة القـــدم بالتعاون مع الاتحاد القطري لكرة القــدم وتحت إشراف الاتحاد الأسيوي لكــرة القــدم ، حيث اقيمت فعاليات الــدورة بملاعب اللجنة الفنية خــلال الفترة من 30/04/2016 وحتى 05/04/2017 ، وشـــارك فيها من مدربي القطاع كــلا من : - الكابتن / خليل محمد عـــلاوي - مدرب فريق الأمــــل تحت 14 سنة - الكابتن / سعد عبدالرحيــم - مدرب فريق البراعــم مواليــد عام 2006 م - الكابتن / موفق حسين زيــدان - مدرب فريق البــراعم مواليــد عــام 2007 م ومن ناحيــة أخــرى أعــرب مدربي قطاع الفئات السنية عن سعادتهما بالحصول على شهادة الدورة مؤكدين على مساهمتهم في تطوير أداء الفرق بالقطاع وتقدموا بجزيل الشكر والامتنان للسيد / جمعة حمد المهندي - رئيس قطاع الفئات السنية لكرة القدم على دعمه المتواصــل لجميع مدربي ولاعبي القطاع.   

    سحبت اليوم قرعة النسخة الخامسة والاربعبن من كاس سمو الامير للعام العالمي 2027 في فندق شانغريلا في الدوحة بحضور الشيخ حمد بن خليفة بن احمد ال ثاني رئيس الإتحاد القطري لكرة القدم ومندوبي الاندية الستة عشر المشاركة في القرعة ( اندية الدرجة الاولى الاربعة عشر وناديي المرخية ومسمير المتاهلين عن المرحلة الأولى الخاصة باندية الدرجة الثانية) على ان تقام المنافسات على اربعة مراحل وصولا الى المباراة النهائية التي ستقام يوم التاسع عشر من شهر مايو المقبل وسط قرب عودتها الى إستاد خليفة الد ولي بعد إنتهاء العمل بالتعديلات التي جرى إدخالها على الملعب الذي سيكون ضمن إستادات نهائيات كاس العالم 2022 في قطر . قرعة المرحلة الثانية التي ضمت فرقي الدرجة الثانية والفريقين صاحبا المركزين 14 و13 بدوري نجوم قطر لتواجه الفرق اصحاب المراكز 12، 11، 10، 9 ..اسفرت اربعة مواجهات تقام يوم 23 ابريل الجاري حيث يلتقي العربي مع مسيمير الساعة الخامسة والربع على إستاد حمد بن خليفة بالنادي الأهلي ، وعلى ذات الملعب يلتقي الخور مع معيذر الساعة الثامنة مساء، فيما يلتقي الاهلي مع المرخية الساعة الخامسة والربع على ستاد ثاني بن جاسم بنادي الغرافة، وعلى ذات الملعب يلتقي الشحانية مع الوكرة الساعة الثامن مساء . اما قرعة المرحلة الثالثة التي ستشهد مشاركة الفرق صاحبة المراكز 12،11، 10، 9 بدوري نجوم قطر فاوقعت الفائز من لقاء العربي ومسيمير مع الغرافة الساعة الخامسة والربع مساء يوم الخميس 27 ابريل الجاري على إستاد سحيم بن حمد بنادي قطر، فيما يلتقي الفائز من موجهة الخور ومعيذر مع السيلية الساعة الثامنة مساء اليوم ذات 27 ابريل على ذات الملعب إستاد سحين بن حمد ، اما الفائز من مباراة الاهلي والمرخية فسيواجه الخريطيات الساعة الخامسة والربع من مساء الجمعة 28 ابريل على إستاد حمد الكبير في النادي العربي على ان يتلقي الفائز من مباراة الشحانية والوكرة مع ام صلال الساعة الثامنة مساء اليوم ذاته 28 ابريل على الملعب ذاته حمد الكبير في النادي العربي . اما قرعة المرحلة الرابعة فوضعت الفائز ( العربي × مسيمير) × الغرافة مع الريان الساعة السادسة والنصف يوم الاربعاء 3 مايو المقبل على إستاد عبد الله بن خليفة بنادي لخويا، فيما سيلتقي الفائز ( الخور × معيذر) × السيلية مع لخويا الساعة السادسة والنصف مساء يوم الخميس 4 مايو المقبل على إستاد جاسم بن حمد بنادي السد ..على ان يلتقي المنتصران في نصف النهائي الأول الذي سيقام يوم 13 مايو على إستاد جاسم بن حمد بنادي السد. وعلى الجهة الأخرى يلتقي الفائز ( الاهلي× المرخية ) × الخريطيات مع السد الساعة السادسة والنصف مساء يوم الجمعة 5 مايو المقبل على إستاد غبد الله بن خليفة بنادي لخويا، فيما يلتقي الفائز ( الشحانية × الوكرة) × ام صلال مع الجيش الساعة السادسة والنصف مساء السبت 6 مايو المقبل على إستاد جاسم بن حمد بنادي السد ويلتقي المنتصران في نصف النهائي الثاني الذي سيقام يوم 14 مايو على إستاد جاسم بن حمد بنادي السد، للكشف عن هوية المتاهلين الى الموعد النهائي للبطولة الذي سيقام يوم التاسع عشر من مايو المقبل .

    فاز الريان 4/1 على الخور في المباراة التي جمعت بين الفريقين مساء الجمعة باستاد جاسم بن حمد بنادي السد بالجولة السادسة والعشرين والاخيرة لدوري نجوم قطر، ليرفع الريان رصيده الى 51 نقطة ينهي بها الدوري بالمركز الثالث، في حين توقف رصيد الخور عند 25 نقطة يحتل بها المركز الحادي عشر، ونجح الريان في تعويض خسارته بالقسم الاول وحقق فوز معنوي مهم قبل مباراته امام السد في نصف نهائي كأس قطر يوم الخميس المقبل.   وتقدم الريان بالهدف الاول بالدقيقة التاسعة عشرة من ضربة جزاء بواسطة لاعبه تاباتا، وتعادل محسن ياجور للخور بالدقيقة 25، وبعدها بدقيقتين اضاف الكوري مايو نجين كو الهدف الثاني للريان لينتهي الشوط الاول بتقدم الريان 2/1 .   وفي الشوط الثاني سعى الخور الى احراز هدف التعادل في الوقت الذي بحث فيه الريان عن الهدف الثالث وهو ما تحقق بالدقيقة 79 بواسطة تاباتا والذي احرز الهدف الثاني له في المباراة، وعاد تاباتا ليحرز الهدف الرابع للريان والثالث له بالدقيقة الاخيرة من عمر المباراة .   وقدم الفريقان مباراة قوية وكان هناك حرص متبادل على الفوز، وحاول كل منهما الاستعداد لاستحقاقاته المقبلة، حيث سيكون الريان على موعد مع مباراتين مهمتين في نصف نهائي كأس قطر ودوري ابطال اسيا، في الوقت الذي يستعد فيه الخور لبدء مشواره في كأس سمو الأمير، لذلك جاءت المباراة قوية وبدون ضغوط خاصة بعد ضمان فريق الخور البقاء والابتعاد عن شبح الفاصلة .   وشهدت المباراة الكثير من الفرص المتبادلة بين لاعبي الفريقين، وكان هناك دافع قوى من لاعبي الريان لتحقيق الفوز من اجل تعويض خسارتهم لينهوا مشوارهم في دوري الموسم الحالي بانتصار معنوي ورباعي على الخور.